أصدرت محكمة إسرائيلية الأربعاء أمرا بسجن المهندس الفلسطيني وحيد البرش المتعاقد مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في قطاع غزة لـ7 اشهر .

وقال ناطق باسم البرنامج في بيان صحفي: "أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يأخذ بعين الاعتبار نتيجة هذه المحكمة وما توصلت إليه بأن السيد البرش قد تمت إدانته "بإعطاء خدمات لتنظيم غير مرخص / غير مسموح به" ولكن بدون قصد جرمي أو نية في المساعدة وسيتم الإفراج عنه في12 كانون الثاني يناير 2017".

وأكد البرنامج عدم وجود أي خطأ من جهته وأنه سيواصل العمل والتزامه بأعلى معايير الشفافية والمساءلة.

وكان جهاز الشاباك الإسرائيلي أعلن في أغسطس الماضي أنه اعتقل المواطن وحيد عبد الله البرش الموظف في مؤسسة الأمم المتحدة الـUNDP بزعم أنه يعمل لصالح حركة حماس في قطاع غزة.

وأنه قدم مساعدة في بناء رصيف بحري لحركة حماس "باستخدام موارد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ".

وفي حينها ردت حركة حماس بأن الاتهامات الإسرائيلية حول تسريبات مالية من مؤسسةUNDP الأممية  لصالح حركة حماس هي ادعاءات باطلة لا أساس لها من الصحة.