تصدر هاشتاغ "#التطبيع_خيانة" موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" في المغرب، الخميس؛ احتجاجا على أول زيارة أجراها وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس للبلاد، التي أنهاها اليوم، وضد مشاركته بصلوات على أرواح جنود إسرائيليين داخل كنيس في الرباط، وسماح السلطات بذلك.

ووصل غانتس، الثلاثاء الماضي، إلى العاصمة المغربية، في أول زيارة لوزير حرب إسرائيلي إلى البلاد، وسط رفض وانتقادات شعبية واسعة، وقمع احتجاجات ضدها.

 

 غانتس يصل الرباط وسط رفض شعبي مغربي ودعوات للاحتجاج
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وهاجم مغردون سماح السلطات المغربية لغانتس بحضور صلوات في كنيس داخل البلاد على أرواح القتلى الإسرائيليين بصواريخ المقاومة الفلسطينية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

والأربعاء، فضت قوات الأمن المغربية وقفة احتجاجية وسط العاصمة الرباط، احتجاجا على زيارة وزير الحرب الإسرائيلي.

 

 السلطات بالمغرب تقمع وقفة احتجاجية ضد زيارة غانتس (شاهد)

بدورها، اعتبرت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة (غير حكومية)، في بيان، أن زيارة الوزير غانتس "خطوة غير محسوبة العواقب، واستمرارا في مسلسل التطبيع المذل مع الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين".

وكان الاحتلال الإسرائيلي والمغرب قد أعلنا، نهاية العام الماضي، عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، بعد توقفها منذ عام 2002.

ومنذ ذلك الحين، تم افتتاح سفارة لإسرائيل بالمغرب خلال زيارة قام بها وزير الخارجية يائير لابيد إلى الرباط في آب/ أغسطس الماضي، كما أُعيد افتتاح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب، وتدشين خط طيران مباشر بين البلدين.