قال رئيس الانقلاب في مصر، عبد الفتاح السيسي، إن مصر تتضامن مع اليونان ضد ما يهدد سيادتها.

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مع رئيس وزراء اليونان كيرياكوس ميتسوتاكيس، الذي يزور القاهرة.

 

وأوضح أنه أكد على موقف مصر الثابت في منطقة شرق المتوسط، خاصة مبادئ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، مشددا على التضامن مع اليونان ضد ما يهدد سيادتها.


وتابع السيسي بأن "العلاقات مع اليونان تعد نموذجا للتعاون والتكامل على المستوى الإقليمي، فمصر واليونان تجمعهما روابط صداقة متميزة"، مشيرا إلى أن موقف مصر ثابت من منطقة شرق المتوسط، واحترام السيادة والمياه الإقليمية للدول.

 

فيما قال ميتسوتاكيس، إن هدفهم المشترك مع مصر يتمثل في "تجنب مغامرات جديدة" بالمنطقة.


وأعرب ميتسوتاكيس عن أمله في توسيع الاتفاق الجزئي لترسيم مناطق الصلاحية البحرية الموقع بين البلدين قريبا.


وحول قضية قبرص، أكد مجددا تأييد بلاده لإعادة توحيد شطري الجزيرة على شكل فدرالية ذات مجتمعين ومنطقتين، في إطار قرارات الأمم المتحدة.


ويشتعل الصراع بين مصر وقبرص واليونان من جهة وتركيا من جهة أخرى على ثروات البحر المتوسط، حيث اتهمت مصر السلطات التركية "بمواصلة اتخاذ إجراءات أحادية" تزيد من حدة التوتر في البحر الأبيض المتوسط، على خلفية إرسال أنقرة سفينة ثانية إلى سواحل شمال قبرص للتنقيب عن الغاز.