وثّق موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حساب حزب التجمع الوطني المعارض، الذي تأسس في العام الماضي.

 

وأعلن الأمين العام للحزب، المعارض والحقوقي يحيى عسيري، أن الحزب نجح في توثيق حسابه.

 

وكان عسيري كشف سابقا أن الحزب جرى تسجيله بشكل رسمي في بريطانيا.

 

وفي سياق متصل، أعلن الحزب تعيين الناشطة لينا الهذلول، شقيقة لجين الهذلول، في فريق التفاوض الخارجي الخاص بالعلاقات العامة الخارجية له.

 

وكان الحزب، الذي تأسس في أيلول/ سبتمبر الماضي، قال إنه يدعو إلى تحقيق العدالة، والحكم بالديمقراطية، وعدم احتكار الثروات من قبل السلطة الحاكمة.

الحزب الذي شارك في تأسيسه الأكاديمية مضاوي الرشيد، والحقوقي يحيى عسيري، والداعية سعيد الغامدي، والأكاديمي عبد الله العودة (نجل سلمان العودة)، والناشطان عمر الزهراني، وأحمد المشيخص، أثار جدلا داخل المعارضة نفسها، لعدة أسباب، أبرزها التأكيد على عدم تبني فكرة المطالبة بإسقاط نظام الحكم، بالإضافة إلى الموقف من تطبيق الشريعة الإسلامية، وهو ما دفع الغامدي والمشيخص للانسحاب منه.