على أثر الأزمة التي نشبت في الأردن، واتهام الأمير حمزة بمحاولة تنفيذ انقلاب، تداول حساب على فيسبوك مقطع فيديو معلقا عليه: في حديثه عن الانقلاب الفاشل، العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني يثمن موقف القادة العرب، ويخص بالشكر الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

وبعد تداول الفيديو من بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تبين أن الفيديو قديم، ويعود لعام 2018، وكان الملك عبد الله الثاني يتحدث فيه مع عدد من المتقاعدين العسكريين، وتطرق إلى مساعدات قدمها محمد بن زايد لبرامج اجتماعية يستفيد منها العاملون في القوات المسلحة والمتقاعدون منها.

 

 

 

والحساب الذي نشر الفيديو يدعى "الكاشف للأخبار"، والمتتبع للأخبار المنشورة يجدها تهاجم تركيا والإخوان وتشيد بالإمارات.

 

وحسب وكالة فرانس برس، فيكفي التقاط صورة من الفيديو، والبحث عنها على محركات البحث؛ للعثور على النسخة الأصلية من هذا التسجيل، وهي منشورة على قناة الديوان الملكي الهاشمي على موقع يوتيوب.

 

يذكر أن الأردن شهد، السبت الماضي، اعتقالات في صفوف مقربين من الأمير حمزة، الأخ غير الشقيق للعاهل الأردني، كما تم الطلب من الأمير التزام بيته، وتحدثت الحكومة عن محاولة انقلابية تم وأدها.

 

وفي بداية الأزمة، تحدثت صحف إسرائيلية عن دور للسعودية والإمارات في "محاولة الانقلاب الفاشلة"، خصوصا بعد ورود اسم باسم عوض الله في قائمة المعتقلين، وهو يحمل الجنسية السعودية، ومستشار لولي العهد السعودي، ومقرب من ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد.