أعلنت قوات النظام السوري، الأحد، مقتل وإصابة عدد من جنودها في ناقلة كانت تقلّهم جنوبي دير الزور.

 

وذكرت قوات النظام، أن ثلاثة من عناصرها قتلوا، وأصيب 10 آخرون إثر هجوم "مجموعات إرهابية" على ناقلة في منطقة المالحة الشولا، جنوبي دير الزور.

 

وبحسب وكالة الأنباء "سانا"، فإن منفذي الهجوم قدموا من منطقة التنف (قرب المثلث الحدودي السوري العراقي الأردني).

 

فيما ذكرت صحفات موالية للنظام أن عدد القتلى الذين وصلوا إلى مستشفى دير الزور العسكري ناهز الـ14، بخلاف الإعلان الرسمي.

 

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن منفذي الهجوم هم عناصر يتبعون لتنظيم الدولة.

 

ودائما ما يتهم النظام السوري، القوات الأمريكية المشرفة على قاعدة "التنف"، بتسهيل تنقل عناصر تنظيم الدولة في المناطق الحدودية مع العراق.

 

 

اقرأ أيضا: تحركات لمليشيات إيرانية وإعادة انتشار بعد استهدافها بدير الزور