أعلنت رئاسة أمن الدولة السعودية، مساء الاثنين، أن بلادها أوقفت "خلية إرهابية تلقت عناصرها تدريبا داخل مواقع الحرس الثوري في إيران".

 

ووفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية "واس"، أوضحت "رئاسة أمن الدولة" أن "الخلية الإرهابية تلقت عناصرها قبل 3 أعوام تدريبات عسكرية داخل مواقع للحرس الثوري في إيران".

 

وأشارت إلى أنه "عقب التحريات تم القبض على الخلية وعددهم 10 متهمين، 3 منهم تلقوا تدريبات في إيران والبقية قاموا بأدوار مختلفة".

 

وأضافت أن "مصلحة التحقيق تقتضي عدم الكشف عن هويات المقبوض عليهم في الوقت الراهن".

 

ولم تكشف "واس" مكان ضبط هؤلاء المتهمين، غير أنها قالت إنه تم "ضبط أسلحة وأدوات ومعدات تفجير بحوزتهم في موقعين، أحدهما منزل والآخر مزرعة".

 

ووفق "واس"، "تباشر الجهات المختصة تحقيقاتها مع جميع المقبوض عليهم للوقوف على مزيد من المعلومات عن أنشطتهم والأشخاص المرتبطين بهم داخلياً وخارجياً، وإحالتهم بعد استكمال التحقيقات إجراءاتها للقضاء".

 

وعرضت "واس" صورا قالت إنها أسلحة ومواد متفجرة ومعدات عسكرية كانت بحوزة الخلية.

 

ولم يرد تعليق فوري من طهران، غير أن العلاقات بين السعودية وإيران تشهد "تدهورا" واتهامات متبادلة بدعم الإرهاب بالمنطقة.