بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، مع أمين عام الحلف الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ، الأربعاء، التعاون العسكري والأمني بين الجانبين.


جاء ذلك خلال لقائهما في العاصمة البلجيكية بروكسل، وفق بيان لوزارة الخارجية العراقية.


واستعرض الجانبان آخر المُستجدّات بشأن اتفاق التعاون والشراكة بين العراق وحلف "الناتو"، كما اتفقا على استمرار الحوار السياسيّ والعسكريّ.


وأكد حسين على "أهمية الدور الذي يضطلع به المجتمع الدوليّ، وحلف الناتو بشكل خاصّ في مجال تدريب القوات الأمنيّة العراقيّة وتطوير قدراتها العسكريّة".


فيما أعلن ستولتنبرغ "استعداد حلف الناتو لتقديم المساعدات بحسب احتياجات الجانب العراقيّ، والتعاون في المجالات السياسيّة والعسكريّة والأمنيّة بما يُعزّز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم"، حسب البيان ذاته.


وفي وقت سابق الأربعاء، وصل وزير الخارجية العراقي إلى بروكسل في إطار زيارة غير معلنة أو محددة المدة.


وفي أيار/ مايو الماضي، وجه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، دعوة لأمين عام حلف "الناتو"، لزيارة بغداد، بهدف بحث سبل رفع مستوى العمل والشراكة مع الحلف.