كشف صحفي يمني نقلا عن مصادر لم يسمها، أن الحكومة الإماراتية تسعى إلى تمكين طيران الاحتلال الإسرائيلي من التحليق في الأجواء اليمنية.

 

وقال الصحفي أحمد الحاج، وهو مراسل وكالة اسوشييتد برس الأمريكية في اليمن: "لم أكن أحلل أو أقدم قراءة، عندما قلت إن الإخوة في الإمارات يقطعون الوعود لنتنياهو، بتمكين إسرائيل من جزر يمنية، بل هي معلومات من مصادر وثيقة، منها دبلوماسي أجنبي متقاعد".

 

وتابع: "اليوم قالت المصادر إن الإمارات تسعى لفتح الأجواء اليمنية أمام الطيران الإسرائيلي في الفترة القادمة".

 

 وكان موقع أمريكي متخصص في الأبحاث العسكرية والاستراتيجية كشف أن الإمارات تعزم بالتعاون مع الاحتلال الإسرائيلي، على إنشاء مرافق عسكرية واستخبارية في جزيرة سقطرى، جنوب شرقي اليمن.

وأضاف موقع "ساوث فرونت"، الذي يديره فريق من الخبراء، ويركز على قضايا العلاقات الدولية والنزاعات المسلحة والأزمات، إضافة إلى تحليل العمليات العسكرية، والموقف العسكري للقوى العالمية الكبرى، نقلا عن مصادر عربية وفرنسية، أن "الإمارات وإسرائيل تعتزمان إنشاء بنية تحتية لجمع المعلومات الاستخبارية العسكرية في جزيرة سقطرى".

 

 ساوث فرونت: ترتيب إماراتي إسرائيلي لمرافق استخبارية بسقطرى