علق صحفي إسرائيلي الخميس، على الموافقة السعودية الرسمية لطلب إماراتي، بفتح أجواء المملكة أمام جميع الطائرات القادمة إلى أبو ظبي والمغادرة منها، بما فيها الطائرات الإسرائيلية، بعد التطبيع الإماراتي مع الاحتلال.


وقال مراسل هيئة البث الإسرائيلية "مكان" شمعون آران إن "فتح السعودية المجال الجوي لجميع الطائرات بما فيها الإسرائيلية، بطلب من الإمارات، يعتبر رسالة مهمة وتاريخية"، وفق ما صرّح به لقناة "سي إن إن".

 

 

 


يشار إلى أن السعودية أعلنت الأربعاء بشكل رسمي موافقتها على الطلب الإماراتي، بفتح الأجواء السعودية أمام جميع الرحلات الجوية القادمة إليها والمغادرة منها إلى كافة الدول.

 

 إدانة لقرار السعودية فتح أجوائها لرحلات الاحتلال إلى الإمارات

وأثار القرار السعودي لغطا واسعا وذلك لصدوره بعد يومين فقط من أول رحلة جوية إسرائيلية علنية، عبرت المجال الجوي للسعودية في اتجاهها للإمارات من تل أبيب، بقيادة صهر الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر وعدد من المسؤولين الإسرائيلين منهم مستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات في إطار عملية التطبيع الجارية بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي.


ولاقى القرار الذي أعلنته هيئة الطيران المدني السعودي اعتراضا من قبل عدد من المغردين السعوديين، الرافضين لخطوة التطبيع بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي.


وأكد النشطاء أن الشعوب العربية والإسلامية تدين القرار السعودي بفتح أجوائه أمام الطائرات الإسرائيلية، مؤكدين أن هذا القرار هو مشاركة بالتطبيع أيضا.