نجا قائد عسكري رفيع، من كمين مسلح، الجمعة وأصيب 3 من مرافقيه بمحافظة تعز جنوب غرب اليمن، وفق مصدر عسكري حكومي.


وقال المصدر مفضلا عدم ذكر اسمه للأناضول، إن "مسلحين مجهولين نصبوا كمينا لقائد قوات الشرطة العسكرية بتعز، محمد الخولاني، بمديرية جبل حبشي جنوب غرب المحافظة"، مشيرا إلى أنه نجا من الكمين، فيما أصيب ثلاثة من مرافقيه، اثنان منهم بوضع صحي حرج"، دون تفاصيل أخرى.


ولم تصدر أي إفادة رسمية من السلطات بتعز، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة حتى الساعة 23:30 (ت. غ).

 

 مقتل جندي يمني وإصابة آخرين بانفجار عبوة ناسفة في تعز


وتشهد تعز توترا بين الجيش وقوات مدعومة إماراتيا، زادت حدته عقب انتشار قوات الشرطة العسكرية في مدينة التربة جنوب المحافظة في تموز/ يوليو الماضي.


وتتمركز قوات متمردة عن اللواء 35 مدرع (حكومي) تدعمها الإمارات في عدد من التباب والمواقع العسكرية بمدينة التربة، وترفض الانسحاب منها؛ ما ينذر باندلاع مواجهات مع الجيش.


ويتهم عسكريون يمنيون الإمارات بالسعي إلى إسقاط مناطق جنوب تعز في يد قوات موالية لها، على غرار ما فعلته غربا، بتمكين قوات طارق صالح من مدينة المخا (المنفذ البحري لتعز).