قالت مصادر ليبية لـ"عربي21"، إن الجيش الليبي، التابع لحكومة الوفاق، عثر داخل مستشفى ترهونة العام، بعد السيطرة عليه، على عشرات الجثث، بينها نساء وأطفال.

 

وقالت المصادر، إن الجثث وعددها 106، قتل أصحابها على يد حفتر، وكانوا يرفضون تسليمهم لذويهم.

 

من جانبها بثت الصفحة الخاصة بعملية "بركان الغضب" التابعة للجيش الليبي، مقطعا مصورا لعدد من الجثث داخل المستشفى.

 

 

 الجيش الليبي يسيطر على كامل الحدود الإدارية للعاصمة (شاهد)

 

 

وأشارت الصفحة إلى أن عددا من الجثث يظهر عليها آثار تصفية جسدية.

 

وكان الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق، أعلن الجمعة، سيطرته الكاملة على مدينة ترهونة الواقعة جنوب شرق العاصمة طرابلس، وذلك بعد يوم من السيطرة على كامل الحدود الإدارية للعاصمة.

وقال المتحدث باسم قوات بركان الغضب مصطفى المجعي في تصريح لـ"عربي21": "الجيش الليبي التابع للوفاق يحرر ترهونة بالكامل من قوات حفتر".