دعا السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، اللواء المتقاعد خليفة حفتر، إلى ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار المعلن في ليبيا، مؤكدا أهمية التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية.

والتقى نورلاند حفتر بمدينة بنغازي، شرقي ليبيا، معربا عن تطلعه لزيارة العاصمة طرابلس للقاء رئيس الوزراء فائز السراج، بحسب ما أعلنت السفارة الأمريكية في ليبيا، في تغريدة لها عبر حسابها بموقع "تويتر".


وقالت السفارة الأمريكية، إن نورلاند، قام بزيارته الأولى إلى ليبيا والتقى بحفتر، ليؤكد مجدّدا على أهمية التوصّل إلى تسوية تفاوضية.


وأضافت السفارة، في تغريدة أخرى، أن نورلاند، أشار إلى الالتزام المعلن الذي أبداه حفتر بوقف دائم لإطلاق النار.


والسبت الماضي، أعلن حفتر رفضه وقف إطلاق النار قبل السيطرة على العاصمة طرابلس، في أول رد على مصادقة مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، على مشروع قرار بريطاني، يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا.


وأكّد السفير الأمريكي، مجدّداً على التزام الأطراف المشاركة في مؤتمر برلين، بوقف التصعيد وحظر الأسلحة والحل السياسي للنزاع.


كما أوضحت السفارة أن نورلاند، يتطلع إلى زيارة العاصمة الليبية طرابلس، للقاء رئيس حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، فائز السراج، حالما تسمح الظروف الأمنية بذلك.


وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن مكتب حفتر، في بيان، أن الأخير بحث مع السفير الأمريكي، ببنغازي، ملف الأزمة الليبية.

 

1/3 قام سفير الولايات المتحدة نورلاند بزيارته الأولى إلى #ليبيا والتقى بالمشير حفتر ليؤكد مجدّدا على أهمية التوصّل إلى تسوية تفاوضية.

pic.twitter.com/E9CrCNcRRb