أصيب عشرات الفلسطينيين، الأربعاء، خلال مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية اندلعت احتجاجا على إعلان "صفقة القرن".

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، إن طواقمها تعاملت مع 41 إصابة، مشيرة إلى أن بين الحالات، إصابتان بالرصاص الحي خلال المواجهات الدائرة بين الفلسطينيين والاحتلال بحي جبل الطويل بمدينة البيرة (وسط).


وأوضح البيان أن أحد الضحايا أصيب في الكتف، فيما أصيب الثاني في القدم، حيث جرى نقلهم للعلاج في مجمع فلسطين الطبي.


بدورها، قالت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان لها، إنه وصل إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله، مصابا بالرصاص الحي، إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل مستوطن إسرائيلي في بلدة ييت سيرا غربي الله.

 

 تواصل الاحتجاجات الرافضة لـ"صفقة القرن" في غزة (صور)

واندلعت، الأربعاء، مواجهات متفرقة في الضفة الغربية بين فلسطينيين منددين بصفقة القرن المزعومة، والاحتلال الإسرائيلي.


واستخدم الجيش الإسرائيلي الرصاص الحي والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق الفلسطينيين.


والثلاثاء، أعلن ترامب في مؤتمر صحفي بواشنطن "صفقة القرن" المزعومة، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.


وتتضمن الخطة التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية "متصلة" في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.
وبحسب خطة "ترامب" تحتفظ إسرائيل بالأغوار، وبكامل الحدود الشرقية للضفة الغربية.