حذر  مفتي فلسطين، الشيخ محمد حسين، من تداعيات إقامة المستشفى الميداني الأمريكي على أراضي شمال قطاع غزة.

 

وقال في بيان اطلعت "عربي21" على نسخة عنه: "ظاهر هذا المستشفى فيه الرحمة ومن قبله العذاب، ولا يفترق كثيرا عن صورة مسجد الضرار الذي أمر الله سبحانه بهدمه، ومنع رسوله، صلى الله عليه وسلم، من الإقامة فيه، لما يحمله من فساد للدين والمؤمنين وعبادتهم، وهكذا مستشفى الضرار الأمريكي".

 

 "فتح" تتهم "حماس" بخصوص المستشفى الأمريكي
 

واعتبر أن المستشفى يأتي في وقت "تمنع فيه أمريكا المساعدات السياسية والمالية عن شعبنا الصامد، وتهدي أراضينا للمستوطنين، وتتآمر على قدسنا ومقدساتنا، وتفرض عقوبات مالية على اقتصادنا ومشافينا ومؤسساتنا، وتحارب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين".

 

وتابع: "لا يمكن أن نصدق أن هذا المشروع بريء من الشبهات والتسييس المعادي".

 

ووجه نداء إلى الشعب الفلسطيني بقطاع غزة "بعدم التعاطي مع هذا المستشفى، وأخذ الحيطة والحذر من التعامل معه".