تراجع قائد قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، مظلوم عبدي، عن نفيه لأنباء سامح قواته لروسيا بالدخول إلى تل تمر وعين عيسى في شمال شرق سوريا.

 

وأعلن مظلوم الأحد، التوصل إلى اتفاق مع روسيا ينص على دخول قواتها إلى بلدات عامودة وتل تمر وعين عيسى شمال شرق سوريا.

جاء ذلك وقف تغريدة له نشرها على حسابه في موقع "تويتر"، قائلا إن "قسد استقبلت اليوم قائد القوات الروسية العاملة في سوريا، العميد ألكساندر تشايكو"، مشيرا إلى أن "الاجتماع بين الطرفين كان مثمرا للغاية".

 

 قائد "قسد" يعلق على مصير تل تمر وعين عيسى شمال سوريا

وقال: "نتطلع إلى بذل المزيد من الجهود المشتركة لمصلحة بلدينا".

 

 

 

 

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم فقط من نفي مظلوم الأنباء المتداولة حول تسليم بلدتي تل تمر وعين عيسى شمال شرق سوريا لقوات النظام والقوات الروسية.

وأشار حينها إلى أن دور قوات النظام المتواجدة في مناطق نفوذ "قسد" أن تفصل بينها وبين الجيش الوطني السوري والجيش التركي.

 

 "قسد" ترد على انتقادات روسيا.. وتطالب موسكو بـ"دور أكبر"

وقال في لقاء مع قناة "العربية"، إن "البلدتين تل تمر وعين عيسى تحت سيطرة قوات قسد، وستبقيان تحت سيطرتنا".