أعرب وزير الخارجية في الحكومة الليبية المؤقتة (غير معترف بها دوليا)، عبد الهادي الحويج عن أمله في تطبيع العلاقات مع إسرائيل، شرط حل القضية الفلسطينية.

وقال الحويج في حديث خاص مع مراسل صحيفة معاريف في فرنسا على هامش زيارة لباريس: "إن ليبيا برئاسة حكومة خليفة حفتر، ملتزمة بقرارات الجامعة العربية، ولكنها بالتوازي تدعم أيضا السلام الإقليمي وتحارب الإرهاب" بحسب ما أوردت هيئة البث الإسرائيلية "مكان".

والحكومة الليبية المؤقتة هي حكومة برئاسة عبد الله الثني، وافق عليها مجلس النواب الليبي المنعقد في طبرق شرق البلاد في 22 أيلول/ سبتمبر 2014، لكنها لم تحظ باعتراف دولي.

 

 NYT: مجموعة عربية تجتمع في لندن للتطبيع مع إسرائيل