نفى وزير النقل في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، صالح الجبواني مساء الأحد، الأنباء المتداولة بشأن خلفيات زيارة وفد حكومي إلى سلطنة عمان لأجل لقاءات مع ممثلين عن جماعة الحوثيين.

وقال الجبواني، عضو الوفد الحكومي الذي يضم نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية، أحمد الميسري، ونائب رئيس مجلس النواب، عبدالعزيز جباري الذي وصل مسقط أمس الأول، "إن ‏من يروجون عن لقاءات بيننا وبين الحوثي، يهدفون من ذلك إحداث بلبلة يمررون في أثنائها أهدافهم المشبوهة، بعد أن تم محاصرة مشروعهم في زاوية ضيقة سيتم تنظيفها منهم قريبا". في إشارة إلى الانفصاليين المدعومين من الإمارات في مدينة عدن، جنوب البلاد.

وأضاف الوزير اليمني في تغريدة عبر تويتر: لن نلتقي بالحوثي ونرفض رفضا قاطعا التفاوض مع مرتزقة الإمارات.

وأكد الجبواني أن حكومته لن تكافئ الانقلابيين مطلقا سواء كانوا في صنعاء أو عدن.

 

 — Saleh Algabwani (@SAlgabwani)


وفي وقت سابق من يوم السبت، وصل وفد من الحكومة اليمنية إلى مسقط، لإجراء مباحثات مع القيادة العمانية بناء على دعوة رسمية منها.

وتأتي الزيارة بالتزامن مع أزمة عميقة بين "الشرعية" باليمن والإمارات، التي تدعم المجلس الانتقالي الجنوبي، في صراع عسكري اندلع في الأسابيع الأخيرة.

 

 وفد من الحكومة اليمنية يجري مباحثات في سلطنة عمان