أعلن غيث عبد الله، المرشح في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي في الإمارات، انسحابه من الانتخابات المقرر إجراؤها في الخامس من تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.


وقال في تغريدة على حسابه في تويتر، الاثنين: "بدأت حملتي الانتخابية بمناقشة قضايا وطنية جادة، كتطوير المجلس الوطني بصلاحيات تشريعية، ورفع سقف حرية التعبير والنقد البناء، وفي أول أسبوع وجدت قيودا على طرح هذه القضايا كمرشح. لذلك قررت الانسحاب بدل السير بحملة انتخابية تقليدية. أشكر من تفاعل معي ودعم ترشحي".


وجاء في بيان نشره على صفحته: "من غير المعقول عدم السماح لمرشح سياسي بطرح قضايا سياسية ووطنية جادة".


وتابع: "لقد تقدمت للانتخابات من منطلق تمثيل جيل إماراتي راغب في مناقشة قضايا وطنية وسياسية، والأجيال القادمة تحتاج أن يكون صوتها مسموعا في الأمور السياسية الاجتماعية المصيرية، مثل حرية المشاركة في العملية السياسية، والتمكين، وحرية التعبير والنقد البناء من منطلق الحرص على مستقبل وطنهم بأقل قدر من القيود التي واجهتها خلال حملتي الانتخابية".