أسقطت المعارضة السورية، طائرة حربية تابعة لنظام بشار الأسد، في الريف الجنوبي لمحافظة إدلب.

وأفادت وكالة الأناضول، الأربعاء، أن قوات المعارضة السورية استهدفت طائرة حربية تابعة للنظام كانت تستعد لقصف ريف إدلب الجنوبي، وريف حماة الشمالي.

وقال محمد رشيد، المتحدث باسم جيش النصر، إحدى مكونات المعارضة السورية، إن مضادات الطيران التابعة للمعارضة، أسقطت مقاتلة من طراز "سو 22"، تابعة لنظام الأسد، قرب بلدة تمانعة، جنوبي إدلب.

وفي أيار/ مايو 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران إلى توصلها لاتفاق "منطقة خفض التصعيد" بإدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شن هجماتها على المنطقة، رغم التفاهم المبرم بين تركيا وروسيا في 17 أيلول/ سبتمبر 2018، بمدينة سوتشي الروسية.