أشار الرئيس الإيراني "حسن روحاني" إلى أن أعداء إيران سيندمون على فرض الحظر، واصفًا إياه بالإخفاق الأخلاقي والسياسي والقانوني لهم.

جاء ذلك في تصريحات لروحاني اليوم الخميس في حفل افتتاح محطة لتوليد الكهرباء حيث قال: الحظر على إيران يشكل خرقا لالتزاماتهم تجاه المؤسسات الدولية والأمم المتحدة و 82 مليونا من الشعب الإيراني، مؤكدًا على أن الحظر لا يعود بأي فائدة لهم سوى الهزيمة.

وأضاف الرئيس الإيراني: الجميع سوف يخسر من الحظر، أوروبا ستتضرر ونحن أيضا، إلا أن الشعب الإيراني هو الوحيد الذي سيستفيد منه، وذلك بالاتكاء على قدراته وتحقيق تقدما كبيرا في مجال التقنيات الجديدة.

وفي سياق أخر وصف روحاني العقوبات على وزير الخارجية "محمد جواد ظريف" بالعمل الصبياني، موضحًا أن تلك العقوبات تؤكد عجز واشنطن على مواجهة إيران.

واختتم الرئيس الإيراني تصريحاته في هذا السياق قائلاً: الولايات المتحدة تدعي أنها تريد الحوار مع إيران، في حين تفرض العقوبات على وزير خارجيتها.