استقالت كريستين لاجارد ، اليوم الثلاثاء، بتاريخ 16 يوليو، من منصبها كمدير عام صندوق النقد الدولي، لقبولها تولي رئاسة البنك المركزي الاوروبي.

وأوضحت "لاجارد" في بيان صحفي، أنها بعد التشاور مع المجلس التنفيذي للصندوق قررت الاستقالة اعتباراً من 12سبتمبر2019.

وأعلن المجلس التنفيذي للصندوق قبول استقالة لاجارد، معرباً عن تقديره لكل ما قدمته خلال فترة رئاستها،ومؤكداً أن عملها سيكون له بصمة دائمة على الصندوق الذي نجح في تقديم الدعم والمشورة للدول الأعضاء.

ويذكر أن "لاجارد" قد أعلنت في بداية الشهر  الجاري عن تخليها مؤقتاً عن مهام عملها في صندوق النقد، بعد ترشيحها لقيادة البنك المركزي الاوروبي في نوفمبر المقبل.