أعلن الأردن، السبت، وصول مواطن وزوجته، لأراضيه، بعد إفراج سلطات النظام السوري عنهما مساء الجمعة، بسحب بيان للخارجية لوزارة الخارجية.

ونقلت الوزارة في البيان عن متحدثها، سفيان القضاة، تأكيده "وصول المواطن وزوجته اللذين أعلن عن فقدانهما داخل الأراضي السورية منذ السبت الفائت، إلى مركز حدود جابر، بعد أن تم الإفراج عنهما مساء الجمعة من قبل السلطات السورية".

والأحد الماضي، أعلنت السلطات الأردنية، متابعتها مع النظام السوري مصير مواطن وزوجته، انقطع الاتصال معهما أثناء إجرائهما زيارة إلى سوريا.

 

 اختفاء أردني وزوجته خلال زيارة سياحية لسوريا

من جانبها قالت وزارة الخارجية: إن ذوي المواطن الأردني، أبلغوا السلطات بانقطاع الاتصال معه، أثناء إجرائه زيارة رفقة زوجته إلى الأراضي السورية

ولفتت الخارجية إلى أن سفارة البلاد لدى دمشق، خاطبت السلطات السورية المختصة، وتنسق معها "بشكل يومي وعن قرب".

ومنذ فتح الحدود بين البلدين، أقدم النظام السوري على اعتقال 30 أردنيا، في حوادث مختلفة ولم يفرج سوى عن 8 منهم حتى الآن، بعد وساطة من شخصيات مقربة من النظام السوري.