أكد "مصطفى شنطوب" رئيس البرلمان التركي، على أن قرار اعتراف واشنطن بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل، يعد انتهاكا واضحا لمبدأ سيادة الدول.


جاء ذلك خلال كلمته بمؤتمر برلمانات دول الجور الذي بدء يوم أمس السبت، حيث قال رئيس البرلمان التركي: طالما لم تحل القضية فإن مخاطر محتملة ستستمر حيال أمن واستقرار المنطقة.


يأتي ذلك عقب اعتراف الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، بالسيادة الصهيونية على مرتفعات الجولان السورية المحتلة إبان حرب عام 1967، ما أثار الغضب عربيًا ودوليًا.


الجدير بالذكر أن أعمال مؤتمر برلمانات دول الجوار العراقي، كان قد انطلق يوم أمس السبت بالعاصمة بغداد  تحت عنوان "العراق.. استقرار وتنمية".

ويشارك في المؤتمر رؤساء برلمانات كل من تركيا والسعودية والكويت والأردن وسوريا، بالإضافة إلى ممثل عن رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني الذي اعتذر عن الحضور.