طالبت السفارة الباكستانية في طهران، اليوم الجمعة 1 مارس، الحكومة الايرانية باداء دور نشط في ازالة التوتر والبحث عن حل سلمي للنزاع الدائر بين اسلام اباد ونيودلهي.

ودعت السفارة في بيان لها الى دراسة الاوضاع الحالية بشكل عاجل واعتبارها تهديدا جادا ضد السلام والامن في المنطقة والعالم.

وشرحت اسباب الصراع الدائر بين باكستان والهند مشيرة الى تعريض السلام والاستقرار الاقليميين للخطر الجاد.

ودعا بيان المجتمع الدولي مجددا للقيام بدوره في خفض التوتر بين البلدين وادانة الاعتداء الهندي مطالبا نيودلهي بانهاء انتهاكها لحقوق الانسان في كشمير.