رفض وزير الخارجية الباكستاني محمود قرشي، اليوم الجمعة 1 مارس ، عدم مشاركته في اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بالإمارات، احتجاجا على مشاركة نظيرته الهندية سوشما ساواراج.وكان قرشي استنكر توجيه الإمارات دعوة لوزيرة الخارجية الهندية لحضور اجتماع المنظمة، معتبرا أن مشاركة نيودلهي وصمة عار".


وقال قرشي، في جلسة برلمانية،إن نيودلهي "ليست عضو في التعاون الإسلامي ولا حتى مراقب". 
مضيفا  إنه "لن يحضر اجتماع منظمة التعاون الإسلامي الذي تستضيفه الإمارات في 1 و2 مارس الجاري"، حسبما نقل موقع "جيو نيوز" المحلي. 

وأرجع قرشي قراره إلى احتجاجه على توجيه الإمارات (الدولة المستضيفة للاجتماع) دعوة إلى وزير خارجية الهند لحضور جلسة وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي". 

كما أبلغ البرلمان أنه طالب منظمة التعاون الإسلامي بسحب الدعوة الموجهة إلى الهند أو تأجيل الجلسة، في أعقاب "اندلاع أعمال عدائية بين إسلام أباد ونيودلهي"، يّر أنّ المنظمة لم تتخذ أي قرار حول طلبيّ الوزير الباكستاني.