قطر تدعو مجلس التعاون الخليجي إلى ضرورة التفاهم مع إيران

طالب وزير الخارجية القطري "محمد عبد الرحمن آل ثاني"، بضرورة التوصل إلى تفاهم بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران، مؤكدًا على دعم قطر للاتفاق النووي بين طهران والقوى الكبرى.


جاء ذلك في مقابلة مع صحيفة "جارديان" البريطانية يوم أمس الثلاثاء حيث قال: لو تطرقتم إلى جذور المشكلة، فينبغي التوصل إلى تفاهم بين مجلس التعاون الخليجي وإيران، لا بين السعودية وإيران فقط. نعيش جميعا في منطقة واحدة ونحتاج إلى التفاهم.

وأضاف المسئول القطري: لكل من ينظر إلى الأوضاع حاليا، يبدو أن الأمور لن تبقى كما هي عليه الآن، لا يمكن الاستمرار في قمع الناس طويلا، ولذلك نريد من الزعماء البدء بالإصلاح لتفادي انهيار الاستقرار، وينبغي علينا انتهاج الدبلوماسية الوقائية أكثر من دبلوماسية رد الفعل.

واختتم آل ثاني حديثه متناولاً القضية الفلسطينية، مؤكدًا على أن الدوحة لا مصلحة لها في أي شيء إلا حل الدولتين على أساس حدود 1967 وتطبيق حق العودة والاعتراف بالقدس بشكل واضح عاصمة لدولة فلسطين.