نجحت فتاة فرنسية عشرينية مصابة بمتلازمة "داون" بتحقيق حلمها بأن تصبح مذيعة نشرة أحوال جوية بعد تحدي وسائل الإعلام الفرنسية لها بحصد أكثر عدد من الإعجابات عبر "فيسبوك".

وساهم الاتحاد الوطني لجمعية أولياء أمور الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة في فرنسا بدعم ظهور الفتاة ميلاني سيغار 21 عاما على الشاشة وأطلق حملة خاصة لجمع الإعجابات على مواقع التواصل الاجتماعي بحسب صحيفة "تلغراف" البريطانية.

وبعد أسبوع من إطلاق الحملة حصدت ميلاني على أكثر من مائة ألف إعجاب علاوة على العروض التي قدمتها قنوات تلفزيونية للعمل معها وكان أبرزها القناة الفرنسية الثانية.

وستبدأ ميلاني تقديم أول نشرة طقس لها على الشاشة في 27 من آذار/مارس الجاري وقالت: "أنا مختلفة وأسعى لإظهار قدراتي للجميع وسأثبت ذلك من خلال ظهوري على الشاشة".