رفض الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية عمرو موسى مصطلح الأمة العربية، واصفا شعار "أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة بالكلام الفارغ.

وأضاف موسى في تعقيب له في مؤتمر "الأمن الديمقراطي في زمن التطرف والعنف": "نحن لا نتحدث عن أمة عربية واحدة، هذا كلام فارغ، نحن نتحدث عن عالم عربي، فيه المسلمون والمسيحيون، والسنة والشيعة، والعرب والأكراد والأمازيغ".

واعتبر موسى أن "الحكم القائم على الدين في مصر وتونس رفض وسقط" على حد قوله.

وأوضح موسى أنه ينبغي الحديث عن المرحلة الراهنة بنبرة من التفاؤل، قائلا: "70% من العالم العربي من الشباب، ولديهم تطور في طريقة تعاملهم مع شؤون الحياة، فالشباب العربي أصبح بإمكانه التواصل مع الشباب في جميع أنحاء العالم، وبات يتثقف بأفكار دولية".