يعتبر إطلاق الريح أمر محرج لكنه طبيعي ويقوم به جميع الأشخاص، وقد يكون في نظر الكثيرين أمر غير ضار على الإطلاق، لكن وفقًا لأحد الأطباء، يمكن أن تصيبك الغازات الكريهة حقًا بالعمي.

كشف هذا الدكتور أنتوني يون، جراح التجميل الشامل من ميتشيجان، أمريكا، في رد على تعليق من أحد الأشخاص الذي ادعى أنه أصيب بالعمي لمدة 3 دقائق بعد إطلاق الريح.

وأشار جراح التجميل في مقطع فيديو عبر موقع التواصل الاجتماعي «تيك توك» أنه هناك سبب علمي وراء ظاهرة فقدان البصر نتيجة إطلاق الريح.

وأضوح الطبيب أنه على الرغم من أن هذا الأمر غير منتشر، لكن الغاز الذي تطلقه لاذعًا جدا، ويحتوي على كميات كبيرة من كبريتيد الهيدروجين.

وبحسب موقع ladbible، فسر الطبيب «أنتوني» أن الدراسات تشير إلى أن كبريتيد الهيدروجين فعال جدا في خفض ضغط الدم، وإذا تسبب إطلاق الريح في خفض ضغط دمك إلى الشريان المركزي للشبكية، فيمكن أن تصاب بالعمى، لذلك يجب أن تكون حذرًا إذا كنت تطلق الكثير من الريح في حوض الاستحمام الخاص بك.

حصد مقطع الفيديو 3.1 مليون مشاهدة، وصُدم بعض الأشخاص بهذا الاكتشاف، بينما لم يكن البعض الآخر متفاجئًا، حيث علق أحد الأشخاص قائلاً: «كنت حول الآخرين الذين أطلقوا الغازات وكدت أتقيأ، وأصبت بالدوار.. لذلك يمكنني أن أتوقع احتمال إصابة الشخص بالعمى»، بينما قالت أخري مازحةً: «يا إلهي، زوجي سيصاب بالعمى!»

على الرغم من أن الأمر قد يراه بعض الأشخاص مثيرا للسخرية، إلا أنه يؤثر على صحتك، فليس فقط الرائحة الكريهة هي التي تسبب الضرر، إذ سبق وأعلنت النجمة الأمريكية ستيفاني ماتو، أنها كسبت 200 ألف دولار من إطلاق الريح في زجاجات ثم بيعه، لكنها نقلت إلى المستشفى بسبب الضغط على جسدها أكثر من اللازم.

كما وجدت نفسها مؤخرًا مع أعراض نوبة قلبية بعد أن عانت من آلام في صدرها، لكن في النهاية كان الأمر آلام غازية شديدة.