أدى حادث سير على الطريق الدولي السريع بمحافظة المثنى العراقية، إلى وفاة 14 راكبا تفحما بإحدى الحافلات بعد احتراقها.

وكانت حافلة اصطدمت مع باص لنقل الركاب، وكافة الضحايا هم من سكان محافظة البصرة. واشتعلت النار فيها، ما أدى إلى وفاتهم حرقا.

وتم إنقاذ 3 من المصابين الذين كانوا عائدين من زيارة لمقبرة وادي السلام، ومن بين الضحايا 8 أشخاص من عائلة واحدة.

وقال فريق إنقاذ الدفاع المدني إنه بذل جهودا كبيرة، وتمكن بعد استخدام معدات الإنقاذ، مثل أدوات لقص الحديد، من إخراج الأشخاص الثلاثة المصابين، وإجراء الإسعافات الأولية، قبل نقلهم إلى أقرب مستشفى.

وأوضح الفريق أنه تم تسليم الجثث الـ14 إلى دائرة الطب العدلي، وفق الإجراءات القانونية المتبعة.