تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا للوحات مرورية على الطرق المؤدية للمدينة المنورة أزيلت منها عبارة "للمسلمين فقط" واستبدلت بـ"حدود الحرم".


ومن المعتاد أن تستقبل الزائرين إلى المدينة المنورة لوحات إرشادية تذكرك بأن أمامك طريقين، الأول متاح للمسلمين، والآخر لغيرهم.