اكتشف بريطانية تبلغ من العمر 39 عاما أنها حبلى، لكن المفاجئ في الأمر هو أنه الحمل الثاني في أقل من ثلاثة أسابيع من حملها بطفلها الأول.

 

وتسمى هذه الحالة الحمل الإضافي، وهو أن تحمل المرأة توأما بوقت متفاوت.

 

 

وبينما كان الطفل الأول يزن 1.5 كان الآخر يزن 1.2 كغ، وولدا بعملية قيصرية؟

 

وبحسب ما نشرت الصحف البريطانية، تم توثيق العمل الإضافي 12 مرة فقط في جميع أنحاء العالم، وربما يرجع الأمر إلى دواء الخصوبة الذي كانت البريانية ريس تتناوله، ما أطلق بويضة أثناء الحمل.