قتل ثمانية من الشرطة الهندية وجرح سبعة آخرون في هجوم مسلح على دورية في إحدى القرى شمال البلاد.


وأعلنت سلطات أوتار براديش الهندية الجمعة، أن القتلى سقطوا في أثناء مهمة لتوقيف زعيم عصابة، يجري البحث عنه في جريمة قتل في قرية في هذه الولاية الواقعة في شمال الهند.


وأوضحت السلطات أن سبعة أشخاص آخرين أحدهم مدني، أصيبوا في إطلاق النار الليلي الذي وقع في قرية في الولاية الكبيرة.


وذكرت وسائل الإعلام المحلية، أن المشتبه به الذي يجري البحث عنه يدعى فيكاش دوباي، بينما ذكرت الصحف الهندية أن المشتبه به لديه ماض إجرامي، ويشتبه خصوصا بتورطه في قتل مسؤول سياسي ووزير في أوتار براديش في 2001. ويجري البحث عنه في نحو ستين قضية.

 

 FP: هكذا نقل حزب مودي معاداة الإسلام لمعركة بالخارج

وقال قائد شرطة الولاية إتش سي أواثي؛ إنه "لقي دعم كل سكان القرية لأن النيران أطلقت من أسطح العديد من المنازل".
وذكر مسؤول آخر في الشرطة براشانت كومار، أن المهاجمين الذين أغلقوا مدخل القرية بحفارة، يمتلكون رشاشات نصف آلية على ما يبدو. وقال لصحفيين؛ "إنه هجوم جرى التخطيط له من قبل ضد رجال الشرطة".
وفر فريقه المؤلف من سبعة أو ثمانية أشخاص بعد الكمين، وتجري عملية بحث واسعة للعثور عليهم.