قتل أكثر من 40 شخصا على الأقل، بتحطم طائرة ركاب باكستانية، بعد أن هوت في حي سكني بمدينة كراتشي المكتظة بالسكان جنوب البلاد.

وبحسب بيان أولي للسلطات الباكستانية، فإن سبب سقوط الطائرة خلل فني مفاجئ، أدى لوقوع مشاكل ملاحية.


وقال المايجور محمد منصور من وحدة شبه عسكرية لفرانس برس "انتشلنا 40 جثة حتى الآن"، فيما أشار فيصل إدهي من مؤسسة إدهي التي كانت تساعد المسعفين في تصريح للتلفزيون إلى 42 جثة على الأقل.

وبحسب المسؤولين فإن الطائرة من نوع إيرباص "ايه 320" تابعة لشركة الطيران الوطنية الباكستانية وكانت تقل نحو مئة شخص.