قال وزير الصحة الأردني، إنه وجه بالحجر على نحو ألفي عامل صيني، تحسبا لانتشار وباء "كورونا" بينهم.

 

ونقلت وسائل إعلام أردنية عن الوزير سعد جابر، قوله إنه طلب الحجر على العاملين الصينيين في مشروع للصخر الزيتي، مشيرا إلى أن ما بين 20 إلى 30 صينيا عادوا من بلدهم خلال الأسبوعين الماضيين.

 

وحول آلية الحجر المقترحة، قال جابر إنه طلب ببقاء العمال في سكنهم، وعدم الاختلاط بالآخرين لمدة مؤقتة تصل إلى أسبوعين كأقصى تقدير.

 

ولفت سعد جابر إلى أن "نحو ألف موظف أردني، يعملون في المشروع".

وكانت وزارة الصحة الأردنية، أعلنت الإثنين الاشتباه بأول حالة إصابة بفيروس "كورونا" وتعود لعامل صيني أيضا، لم يتجاوز الثامنة عشر من عمره.

 

وبحسب الوزارة، فإن الشاب الصيني نقل من مقره عمله في محافظة الكرك، إلى مستشفى البشير بالعاصمة عمان، وأدخل على الفور إلى قسم العزل.

 

وفي وقت سابق الاثنين، أعلنت اللجنة الوطنية للصحة الصينية، ارتفاع عدد الوفيات جراء الفيروس إلى 80، بينما الإصابات إلى ألفين و744، بينها 461 حالة متقدمة، في عموم البلاد.

وخارج الصين، سجلت إصابتين في "ماكاو" ذاتية الحكم، و3 بتايوان، و8 بتايلاند، و4 بكوريا الجنوبية، و4 باليابان، و5 بالولايات المتحدة، و3 بفيتنام، و4 بسنغافورة.

كما سجلت، حالة إصابة في النيبال، و4 بماليزيا، و3 بفرنسا، وحالة واحدة بكندا، و5 بأستراليا.

 

 أول وفاة بـ"كورونا" بالعاصمة بكين.. وواشنطن تعرض المساعدة