نشر موقع "إنترستنغ إنجينيرينغ" الأمريكي تقريرا، سلط من خلاله الضوء على تنبؤات الناس في الماضي حول ما ستشهده حياتنا من وجود مدن المستقبل الذكية، وأجهزة إرسال في المدينة، وحركة مرور خاصة بالطائرات في السماء.

وقال الموقع في تقريره الذي ترجمته "عربي21"، إن المستقبلية السالفة هي توجه في الفنون الإبداعية، يظهر كيف كان الناس في الماضي يصورون ماذا يمكن أن يكون عليه المستقبل.

 

وعموما، تبدو التنبؤات الوردية في هذه الحقبة حول المستقبل مثيرة للضحك. ومع ذلك، يبدو أنهم حصلوا على بعض الأشياء الصحيحة. لقد تراوحت أفكارهم بين طموح الأطفال والطموحات البدائية.

وأشار الموقع إلى تجسد الروح التي تم إنشاؤها بها جوهر كيفية وصف المستقبل قبل الثمانينات. وحصل حالمو الماضي على بعض الأشياء بشكل صحيح. ولحسن الحظ، لن يصبح بعضها حقيقة. وفيما يلي 11 تنبؤا للمستقبل كما كان متخيلا في ذلك الوقت.

1. مدن المستقبل الذكية


أورد الموقع أن التنبؤ بتحليق أجهزة الإرسال في المدينة وحركة الطائرات الخاصة في السماء ربما جاء في وقت مبكر للغاية، وهو بالتأكيد ليس بعيدا عن الواقع. وفي الوقت الراهن، نحن نرسم مستقبلا مماثلا للمدن الذكية، وأفلام الخيال العلمي تصور مدن المستقبل بالطريقة نفسها. ويبدو أننا نتشارك الرؤية المماثلة نفسها للنظرة المستقبلية للعالم مع الأجيال الأكبر سنا.

2. نبوءة الكمبيوتر


أفاد الموقع بأن هذا الفيديو دقيق للغاية، لدرجة أننا نشكك في إمكانية السفر عبر الزمن. وعموما، تعدّ الشاشات المسطحة، والدفع بواسطة بطاقة الائتمان، وإجراء مكالمات الفيديو مع الناس، والرسومات المتزامنة مع الأجهزة اللوحية.

 


3. المراسلة الفورية

 

بيّن الموقع أن هذه التكنولوجيا أصبحت واقعية، حيث إن العديد من الهواتف الذكية لديها هذه الميزة. وتتمثل الفكرة في الكتابة باستخدام جهاز القلم الذكي الخاص بك، فيجعل الجهاز بدوره خط يدك غير مقروء في نص يمكن قراءته بالفعل. ومع ذلك، فإنه لا يُستخدم على نطاق واسع، ولا يمكن لأحد أن يتنبأ بأن الكتابة ستكون أفضل من خط اليد الفعلي.

4. المعادن الثقيلة تمارس الموسيقى الثقيلة


أضاف الموقع تنبؤا دقيقا وغريبا آخر. وأصبحت في يومنا هذا طريقتنا في الحصول على "روبوت" لإنشاء الموسيقى أسهل بكثير وأبسط نسبيا، ويمكننا برمجة البيانو لتشغيل نفسه، وهو عبارة عن تقنية قديمة للغاية أو كتابة خوارزمية يمكنها تكوين قطعة جميلة مع جيل موسيقي عميق التعلم، إذ يبدو أن الروبوتات تتقن كل أنواع الموسيقى.

5. المركبات البرمائية


قال الموقع إن هذه الآلة الحربية برزت في مجلة يابانية من ثلاثينيات القرن العشرين كعمل هندسي طموح ربما لن يتحقق. ومع ذلك، تعد المركبات البرمائية موجودة بالفعل، ويمكن شراؤها.

6. عربة تسليم الأغذية


أورد الموقع أن توصيل الطعام يُعد جزءا مهمّا في حياتنا اليومية. لكن ذلك لم يكن كذلك بالنسبة للأجيال الأكبر سنا. وفي الحقيقة، أعيد تصوير هذه الرؤية لعربات الآيس كريم في الوقت الذي كانت فيه السيارات الغذائية التي تجوب البلدة وتحضير الطعام مذهلة حقا.

7. النقل الشخصي


من غير الواضح لماذا اعتقد الناس في الخمسينيات من القرن الماضي أن النقل الشخصي وسيلة عملية، إذ يبدو أنه من المستحيل التنفس هناك. ولن تستطيع الوقوف منتصبا أثناء القيادة، حيث إنه من الصحيح أن ذلك سيكون تخفيفا لحركة المرور. ومع ذلك، ربما لا أحد يريد استخدامه.

8. نبوءة الهاتف الذكي


من الجنون توقع مدى صحة هذا التنبؤ، وما فعله مارك ر. سوليفان كان مجرد تكهنات محضة، ولا يوجد حقا هروب من الهواتف في يومنا هذا، حيث يعد حمل الهاتف أمرا لا بد منه.

9. المركبات الذاتية


أوضح الموقع أن هذا التنبؤ يتمثل في استمتاع العائلة بوقتها ومشروباتها، بينما تنقلهم سيارتهم إلى المدينة الذكية. ويبدو أن السيارات ذاتية الحكم هي عبارة عن حلم مشترك بين الأجيال، أصبح حقيقة فعلية. وعلى الرغم من أن مدننا لا تبدو هكذا، إلا أن قضاء وقت عائلي في سيارتك ذاتية القيادة لا يعد بعيدا عن الواقع.

10. آلة مذهلة: الرجل الحديدي


من غير الواضح ما الذي يمكن تحقيقه من خلال البدلة الروبوتية الخارجية، لكن الجمال والفكرة العامة تعكسان اليوم بكل تأكيد، خاصة أن تكنولوجيا الهيكل الخارجي متوفرة في الوقت الراهن، ويمكن شراؤها قريبا.

11. روبوت المطبخ


تُشبه أداة المطبخ الأخضر النيون "التليتبيز"، وتحتوي على جمالية مستقبلية قديمة. ومن الرائع أن تكون أدوات المطبخ مثلها. ومع ذلك، يبدو أننا نتجه نحو مستقبل مختلف كثيرا.