توج النجم المصري محمد صلاح، الاثنين، بجائزة رجل العام التي تقدمها مجلة "GQ" العالمية، في نسختها الخاصة بالشرق الأوسط.

 

وجاء تتويج صلاح في حفل أقيم بدبي، وكان لافتا أن من قدمه هو الإعلامي الساخر باسم يوسف، بحضور مجموعة من أبرز الفنانين المصريين.

 

والتقط باسم يوسف صورا طريفة مع صلاح، فيما وثق ناشطون صورا تذكارية جمعت نجم ليفربول، بإعلاميين وممثلين مصريين، أبرزهم: يسرا، وآسر ياسين، وياسمين الخطيب، ومينا مسعود.

 

ويعتبر هذا الأسبوع من الأسابيع النادرة في السنة التي يتمكن فيها صلاح من أخذ قسط من الراحة، بعد إعفائه عن معسكر منتخب بلاده في فترة التوقف الدولي، لإصابة ألمت به خلال مباراة فريقه الأخيرة أمام ليستر سيتي.

 

وتدخل لاعب ليستر الشاب، حمزة شودري على الكاحل الأيمن لصلاح، ما استدعى خروج الأخير من الملعب، إلا أن أطباء ليفربول طمأنوا عشاق النجم المصري، مؤكدين أنه يحتاج لقسط من الراحة فقط.