تواصل السلطات المختصة الأمريكية، البحث عن مواطن سعودي مفقود في محيط شلالات نياغرا بالقرب من جسر غوت،منذ ثلاثة أيام.


وقالت وسائل إعلام سعودية، إن المواطن المفقود يدعى قاسم عداوي، وفقد في منطقة الشلالات أثناء تواجده برفقة أسرته، فيما أفادت زوجته في اتصال مع وزارة الخارجية السعودية بأن "زوجها" سقط في الشلالات".


وأفاد قريبه ماجد العدوي، وفقا لصحيفة "سبق السعودية"، أن "المفقود مبتعث وزوجته ولديه 3 أبناء، وكان مع أسرته في جولة في شلالات نياغرا حول الساعة 8 مساءً بتوقيت أمريكا من يوم السبت، وقد طلب من أولاده الذهاب للسيارة وهو يريد أن يلتقط بعض الصور ويتمشى قليلاً".


وقال: "بعد فترة لم يعد إليهم اتصلوا بالشرطة وأخبرتهم الشرطة أن هناك شخصًا سقط في هذه الفترة، وهناك من شاهد شخصا يسقط وسمع استغاثة وما زال البحث جاريا عن المفقود العداوي ولا نعرف مصيره"، مشيرا إلى أن "الشرطة قامت بتمشيط المنطقة الصخرية تحت الشلال ولم يتم العثور عليه وجار البحث في الماء".

 

وتفاعل نشطاء ومغردون مع وسم #مفقود_شلالات_نياجرا، بالدعاء للمفقود، معربين عن تضامنهم مع أسرته وأطفاله الصغار. فيما شكك آخرون في الدوافع وراء تكرار حوادث اختفاء المبعتثين السعوديين.

وأعلنت الخارجية السعودية أنها على تواصل مع السلطات المعنية في نيويورك لمعرفة المستجدات، وأنها وجهت بتأمين الرعاية والسكن لأسرة المواطن المفقود.