سادت حالة من الجدل، على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد مقترح أحد أعضاء مجلس النواب، بدفع كل مواطن مبلغ ألف جنيه، لتطوير هيئة السكة الحديد.

 

وشن رواد "السوشيال ميديا"، هجومًا حادًا على النائب محمد بدوي دسوقي، صاحب الممقترح، مطالبين بإلغاء مجلس النواب وتوفير ميزانيته لتطوير هيئة السكة الحديد، كما طالب آخرون بالحصول على هذه الأموال من رجال الأعمال، بدلاً من الضغط على الشعب الكادح الذي يعاني من ارتفاع الأسعار.

وطالب النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب، المسئولين والقيادة السياسية بعمل مشروع قومى لتطوير هيئة السكة الحديد، مقترحًا عمل صندوق من أجل سكة حديد أفضل وجمع تبرعات من المواطنين لتطوير قطاع السكة الحديد.

 

وأضاف "الدسوقي"، خلال حواره ببرنامج "بنحبلك الخير" المذاع عبر فضائية "الحدث اليوم"، "لو كل مواطن دفع 1000 جنيه، هنجمع 100 مليار نطور بيهم السكة الحديد"، مؤكدًا أنه لا توجد سكة حديدية بلا حوادث.

ويأتي ذلك بعد حادث قطار رمسيس في محطة مصر، الذي وقع، صباح الأربعاء الماضي، ونتجت عنه وفاة  22 مواطنًا، وإصابة 41 آخرين، بعد انفجار جرار أحد القطارات.