تحدث محمد بركات عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، معترفا بخطأ الاتحاد في التعامل مع أزمة الأهلي في نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وقال بركات في قناة المحور: "انتقلت الموجة من الهجوم على إيهاب جلال (المدرب السابق للمنتخب) إلى اتحاد الكرة ومطالبته بالرحيل، واستقيلوا يرحمكم الله.. الكل يملك الحق في الهجوم، لأن هناك أخطاء، ويجب أولا أن ننظر في المرآة ونواجه أنفسنا بهذه الأخطاء".

وأضاف "حين نستعجل في اختيار المدير الفني للمنتخب فلدينا مشكلة، حين تحدث أزمة مع النادي الأهلي في خطاب الاتحاد الإفريقي بخصوص النهائي فهذا يعني أن لدينا مشكلة".

وأوضح لاعب الأهلي السابق "هل سنستمر في قول إن الأهلي لديه قواعد البطولة منذ البداية؟ أتى خطاب في يناير وكانت مدة الرد عليه شهر. قصرت؟ نعم قصرت. تقاعست؟ نعم تقاعست".

وتابع "أتحدث عن نفسي وليس زملائي فهم قامات كبيرة أتشرف بوجودي معهم، ولكن هذا لا ينكر وجود الأخطاء. أنا كاتحاد الكرة كلفت الأهلي البطولة الإفريقية هذا العام".

وواصل بركات "من الممكن أن أتحدث عن سوء أداء لاعبي الأهلي أو أخطاء (بيتسو) موسيماني (المدرب السابق)، أو أقول إن الوداد استحق الفوز بالمباراة في الملعب، ولكن كل هذا في واد آخر. السبب الأساسي أن اتحاد الكرة كان مقصرا".

وأردف "إذا لعب النادي الأهلي في أي ملعب خارج المغرب كان سيفوز بالبطولة لأنه في مستوى مختلف فنيا مع كامل الاحترام للإخوة المغاربة. المشكلة ليست معهم بل مع الاتحاد الإفريقي".

وعن هجوم جماهير الأهلي عليه قال بركات: "تعرضت بنفسي لهجوم جماهير الأهلي وهذا فاجأني لأن ما بيننا كثير. جمهور الأهلي يحب ناديه أكثر من أي أحد. الأهلي أهم بالنسبة له من محمود الخطيب نفسه، وإن لم يهاجموا في هذه الحالة لن يكونوا جمهور الأهلي الذي أعرفه".

وأضاف "أقسم بالله العظيم أني لا أعرف شيئا عن هذا الخطاب ولا المجلس أيضا، لم يره أي شخص منا على الإطلاق. الخطاب وصل وهناك شخص مسؤول عن عدم ظهوره. في النهاية اتحاد الكرة هو المسؤول".

وأوضح "قل إني مقصر أو مهمل، ولكن أن تتهمني بإخفائه.. ما مصلحتي كمحمد بركات؟ النادي الأهلي هو فريقي. حين كنت عائدا من قطر بعد أسوأ موسم في حياتي هذا الجمهور هو من دعمني حتى عدت".

واختتم "الآن نتعلم من أخطائنا ولدينا لجنة للمتابعة داخل اتحاد الكرة، وكل الأعضاء الآن يصلهم الصادر والوارد بالكامل، ولكن كان يجب أن يحدث هذا منذ البداية".

وخسر الأهلي هذه المباراة أمام الوداد بهدفين دون رد، والتي أقيمت على مركب محمد الخامس في الدار البيضاء.

وأصدرت وزارة الرياضة بيانا يحمل اتحاد الكرة مسؤولية ما حدث في هذه الأزمة. (طالع التفاصيل)

جاء ذلك بعد مؤتمر الأهلي الذي ظهر خلاله رئيسه محمود الخطيب، مهاجما اتحاد الكرة على تعامله منذ بداية الأزمة إلى نهايتها. (طالع التفاصيل)

طالع أيضا:

من يمثل مصر إفريقيا للموسم المقبل حسب لائحة الدور

رونالدو يهدد يونايتد بالرحيل

جوني كالافات.. الأخطبوط صائد المواهب

الدوري السعودي - كارثة تاريخية تلوح في الأفق