وصف جوزيه مورينيو المدير الفني لروما فوز فريقه بلقب دوري المؤتمر الأوروبي بالحدث التاريخي.

وقاد مورينيو روما للفوز على فينورد بهدف دون رد سجله نيكولو زانيولو في الدقيقة 30 خلال المباراة التي أقيمت بالعاصمة الألبانية تيرانا ضمن نهائي دوري المؤتمر الأوروبي.

وقال البرتغالي في المؤتمر الصحفي: "كان علينا كتابة التاريخ وكتبناه بالفعل، فخور بمنح هذا النادي العريق البطولة الأوروبية الأولى في تاريخه".

البرتغالي قاد الذئاب للفوز بأول نهائي أوروبي منذ 61 عاما في تاريخ النادي، إذ توج فريق العاصمة بـ كأس المعارض عام 1961، لكن الاتحاد الأوروبي لم يعترف باللقب كبطولة رسمية.

وأضاف " أنتمى إلى كل الأماكن التي عملت بها، ريال مدريد وإنتر وبورتو وتشيلسي ومانشستر يونايتد ولكن مع احترامي لكل هذة الأندية، أنا من مشجعي روما بنسبة 100% وبالطبع سأستمر لموسم جديد".

وأوضح : "أدعو جميع مشجعي روما للاحتفال في هذة الليلة وتذكرها للأبد، سيبقى هذا الفوز التاريخي خالدا في ذهني".

وعادل مورينيو رقم أسطورة يوفنتوس جيوفاني تراباتوني كمدرب وحيد فاز بخمسة ألقاب أوروبية كبرى.

مورينيو دخل التاريخ بعدما حقق لقب النسخة الأولى من دوري المؤتمر الأوروبي.

الاستثنائي لا يعرف الخسارة في النهائيات الأوروبية حيث حصد العلامة الكاملة خلال 5 نهائيات قارية (2 دوري أبطال أوروبا – كأس الاتحاد الأوروبي - الدوري الأوروبي – دوري المؤتمر).

طالع أيضا

مورينيو يكتب التاريخ في روما

الزمالك ينشر خطابه لرابطة الأندية ورد

بيان من كاف بشأن تذاكر نهائي دوري أبطال إفريقيا

إبراهيموفيتش.. أكبر من مجرد "زلاتان"

ماذا تغير في 4 سنوات بين ريال مدريد وليفربول

.