أعلنت رابطة الدوريات الأوروبية رفضها لمقترح الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن تغيير شكل الأجندة الدولية وإقامة كأس العالم مرة كل عامين.

وكان مقترح فيفا الذي يقوده آرسين فينجر المدرب التاريخي لنادي أرسنال الإنجليزي ورئيس التنمية العالمية لكرة القدم في الكيان الدولي الحاكم للعبة، يتضمن بطولة دولية كبرى كل عام في يونيو، لتقليص التوقفات الدولية في منتصف الموسم ومنح اللاعبين المزيد من فترات الراحة.

وقال جاكو سوارت مدير رابطة الدوريات الأوروبية أن هذا المقترح يخلق تحولا حادا في التوازن بين الأندية والمنتخبات على صعيد الرياضة والقيمة الاقتصادية.

ورفض سوارت أي تغيير في نسبة تكرار نهائيات كأس العالم أو البطولات القارية مثل اليويو، معتبرا أن فترات الراحة يجب أن يتم تقريرها على الصعيد المحلي، وأن التغييرات بشأن التوقفات الدولية يجب أن تكون محدودة بأكبر قدر ممكن.

وأبلغ ممثلو الدوريات وجهة نظرهم بصورة مباشرة إلى فينجر خلال مكالمة يوم الثلاثاء، فيما يواصل فيفا مشاوراته مع مدربي المنتخبات هذا الأسبوع.

يأتي ذلك بالتزامن مع تراجع خطط إقامة المونديال كل عامين، حيث كان من المنتظر أن يتم طرح الخطة للتصويت بالدعوة لمؤتمر فيفا غير العادي قبل نهاية العام، ولكن بدلا منه أعلن فيفا الدعوة لقمة عالمية في العشرين من ديسمبر،

يذكر أن رابطة الدوريات الأوروبية تضم أبرز المسابقات والأندية في القارة، وعلى رأسها الدوري الإنجليزي والإيطالي والإسباني والفرنسي والألماني، حيث ينوي طرح صيغة توافقية بشأن الأجندة الدولية، على الأرجح بدون تصويت.