محمد صلاح يسجل ويحتفل بهدف ليفربول في واتفورد

لا يعرف محمد صلاح أيهما هدفه الأفضل، أمام واتفورد أو مانشستر سيتي؟

ليفربول اكتسح واتفورد بخماسية دون مقابل في الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي في مباراة شهدت هدف صلاح الـ 104 معادلا الإيفواري ديديه دروجبا كأفضل هداف إفريقي في البريميرليج.

وقال صلاح بعد المباراة عبر شبكة بي تي سبورتس الإنجليزية: "اعتقد أننا أردنا ألا نبدأ مثلما حدث أمام مانشستر سيتي، لذلك تحدثنا في غرفة الملابس عن بدء المباراة بشكل جيد وفعلنا ذلك".

وأضاف "جميع الأهداف مهمة للغاية، لكن روبرتو فيرمينو قدم أداءً رائعا بتسجيل هاتريك وأهنئه، وكذلك سجل ساديو ماني على الهدف الرائع".

وردا على هل هدفه أمام واتفورد أفضل من هدفه أمام سيتي أجاب: "لم أشاهد هدفي بعد، ربما يكون هدفي في مانشستر سيتي أفضل، ولا أعلم أيهما أفضل".

وأكمل "كنت في منطقة الجزاء أحاول إيجاد أحد أو التسجيل بنفسي، الأمر يتعلق بالفريق وهذا هو الأهم".

ورد على هل يمر بأفضل فترات مسيرته "لا أعلم، أحيانا لا أحظى بالتوفيق لتسجيل الأهداف لكنني أحاول بنسبة 100% لمساعدة الفريق، في تلك اللحظة أثق بنفسي، اساعد الفريق على حصد النقاط وهذا هو الأكثر أهمية".

وبذلك أصبح صلاح أفضل هداف إفريقي في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز متساويا مع الإيفواري ديدييه دروجبا برصيد 104 أهداف.

وسجل في 8 مباريات متتالية لأول مرة مع ليفربول.