أبدى اللاعب الفرنسي المعتزل باتريس إيفرا ضجره من رؤية ليونيل ميسي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي يفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم.

وفاز ميسي بهذه الجائزة 6 مرات طوال مسيرته مع برشلونة، والتي انطلقت عام 2004 مع الفريق الأول وأسدل عليها الستار في أغسطس الماضي بانتقاله إلى باريس.

ويعتبر ميسي مرشحا قويا للفوز بالجائزة للمرة السابعة في مسيرته، ولكنه يواجه منافسة قوية من عدة لاعبين، أبرزهم نجولو كانتي الفائز بدوري أبطال أوروبا مع تشيلسي، وزميله جورجينيو الفائز بنفس اللقب واليورو مع منتخب إيطاليا.

وقال إيفرا في تصريحات نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية: "في رأيي هذه الكرة الذهبية لكانتي أو جورجينيو. سئمت منحها لميسي".

وأضاف "ما الذي فاز به العام الماضي؟ حسنا، كوبا أمريكا. ماذا فعل مع برشلونة"؟

وتوج ميسي ببطولة كوبا أمريكا مع منتخب الأرجنتين، وهي أول بطولة لبلاد الفضة منذ عام 1993.

يذكر أن صراع الكرة الذهبية يضم العديد من الأسماء، أبرزها كريم بنزيمة نجم ريال مدريد وروبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونيخ وبطبيعة الحال كريستيانو رونالدو النجم العائد إلى مانشستر يونايتد وبطل الصراع الثنائي الأزلي مع ميسي.