وضع الجهاز الطبي لفريق الأهلي برنامجا علاجيا مكثفا لمحمد الشناوي حارس المرمى الفريق.

وكان الشناوي قد تعرض للإصابة بتمزق في العضلة الخلفية خلال مواجهة ليبيا مع منتخب مصر في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

وأعلن الجهاز الطبي للأهلي في وقت سابق أن الشناوي سيغيب من 4 إلى 5 أسابيع.

وعلم أن الأهلي سيستخدم ثلاثة أجهزة مختلفة خلال فترة علاج اللاعب للتعافي من الإصابة.

ومن المقرر أن يتم استخدام جهاز Tecar والذي تم استخدامه في علاج علي معلول.

كما سيتم عمل جلسات للشناوي باستخدام جهاز Shock wave.

وأخيرا عمل جلسات علاج طبيعي باستخدام جهاز كرايو للاستشفاء كما حدث خلال إصابة محمد مجدي أفشة.

وحصل الشناوي على حقنة بلازما أمس الأربعاء وسوف يحصل على جرعة ثانية في وقت لاحق.