لويس دي لا فوينتي - داني سيبايوس - إسبانيا الأولمبي

أوضح لويس دي لا فوينتي المدير الفني لمنتخب إسبانيا الأولمبي أن منتخب مصر خاض مباراته الخاصة وأن الإصابات هي أكبر مصدر قلق له.

مصر خطفت نقطة ثمينة من الماتادور الإسباني في أولى مواجهات كرة القدم للرجال في أولمبياد طوكيو 2020. (طالع التفاصيل)

وقال دي لا فوينتي عقب نهاية اللقاء في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الإسبانية: "شعور متناقض، المباراة الأولى دائما ما تحتوي على صعوبات، الإصابات عطلتنا بعض الشيء، انتقل من الأقل إلى الأكثر وأنا راض، علينا المواصلة والتفكير في مباراة أستراليا".

وأضاف "كنا نعلم أنه أقوياء للغاية، المشكلة ليست في عدوانية اللاعب، بل في الشخص الذي يسمح بذلك، لقد نجحت مصر في لعب مباراتها".

وأكمل عن الإصابات "هم أكبر مصدر للقلق، لا يبدون في حالة جيدة، دعنا نرى إذا كنت مخطئا ويمكن استعادتهم، ربما قد يتوقفون قليلا".

وتعرض أوسكار مينجويزا وداني سيبايوس للإصابة وخرجا على إثرها في الشوط الأول بعد تدخلات قوية من لاعبي منتخب مصر.

وأتم عن مواجهة أستراليا: "ليس هناك وقت للاسترخاء والتفكير في شيء آخر غير الخصم التالي. سنرى كيف نعيد اللاعبين وسنكون بالتأكيد أفضل من اليوم".

مصر وإسبانيا تقاسما النقاط، قبل مواجهات الجولة الثانية يوم الأحد المقبل.