قال يورجن كلوب المدير الفني لليفربول إنه لن يهرب من مسؤولياته تجاه فريقه وذلك عقب رفضه لفكرة دوري السوبر الأوروبي رغم موافقة ملاك النادي.

وتحدث كلوب لشبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية عقب التعادل مع ليدز يونايتد إيجابيا بهدف لمثله أمس الإثنين في الجولة 32 من الدوري الإنجليزي قائلا: "إن كنت أنا المشكلة سأرحل وإن لم أكن كذلك سأبقى، أشعر إنني مسؤول عن هذا النادي".

وواصل "ملاك هذا النادي أشخاص جيدون ومسؤولون سوف يشرحون كل شيء لي".

وتابع المدرب الألماني حديثه "وظيفي هي تدريب الفريق وهذا ما أفعله ولا أهرب حينما تكون هناك مشكلة، لن أهرب أبدا لأن الأمور لا تسير كما أريد، أنا مسؤول عن هذا النادي وعن هذا الفريق".

وعن دوري السوبر الأوروبي "أنا هنا مع ليفربول لست سنوات حتى الآن ولم أكن متداخلا في الفكرة، ولا أحد يعلم ماذا سيحدث".

وواصل "جمهور ليدز كان يصرخ فينا اليوم عند وصولنا للمدينة، الأمر ليس لنا علاقة له عندما أتدخل فسوف أستحق الانتقاد بسهولة ولكننا لم نتدخل حتى النقاد يتحدثون عنا".

وأردف كلوب "مارتن صامويل يكتب في سكاي سبورتس وينتقدنا وجاري نيفيل يتحدث حول شعار لن تسير وحدك أبدا وهو ليس له الحق في الحديث حوله".

وشدد "القرار اتخذه ملاك النادي وهذا جزء واحد فقط من النادي، يجب أن يهدأ الجميع فهذا اليوم الأول من المشكلة".

كما انتقد كلوب ما حدث معه من قبل مسؤولي ليدز وارتدائهم قمصان كُتب عليها "دوري أبطال أوروبا يجب أن تحصل على حق المشاركة فيه" وقال: "لقد وضعت تلك القمصان في غرفة الملابس الخاصة بنا وهذا لا يصح، فلا يجب أن تلوموا الفريق".