احتفال أحمد سمير بهدف طلائع الجيش أمام الزمالك

كتب طلائع الجيش إنجازا تاريخيا وأسقط الزمالك بثلاثة أهداف لهدف في نصف نهائي كأس مصر ليتأهل إلى النهائي للمرة الأولى في تاريخه.

والتقى الزمالك بمنافسه طلائع الجيش في ملعب برج العرب.

افتتح أحمد سمير أهداف طلائع الجيش في الدقيقة 36 من ركلة حرة رائعة.

ومن ركلة حرة رائعة مماثلة أدرك محمود عبد الرازق "شيكابالا" التعادل للزمالك في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من الضائع.

وأضاف أحمد سمير هدفه الشخصي الثاني والثاني لفريقه من ركلة جزاء في الدقيقة 95.

وأتم عمرو مرعي ثلاثية طلائع الجيش بهدف في الدقيقة 113 بعد متابعته لكرة مرتدة من خطأ قاتل من محمود عبد الرحيم "جنش".

وأصبح ذلك الانتصار هو الأول لطلائع الجيش على الزمالك منذ موسم 2018-2019.

وكان أبرز إنجاز لطلائع الجيش هو التأهل لنصف نهائي الكأس في موسم 2012-2013 وخسر من الزمالك آنذاك بهدفين لهدف.

وفشل الزمالك في التأهل لنهائي كأس مصر للمرة الأولى منذ موسم 2016-2017.

وبذلك ينتظر طلائع الجيش ملاقاة الفائز من الأهلي والاتحاد السكندري في نهائي البطولة.

كما أصبح أحمد سمير هدافا بالتخصص ضد فريقه السابق الزمالك ففي ثماني مباريات ضده سجل ستة أهداف وصنع هدفا.

هدفان رائعان

بدأ المباراة بشكل هادئ وجاء أول تهديد في اللقاء بتسديدة ضعيفة من عمرو جمال من خارج منطقة الجزاء تصدى لها جنش بسهولة.

وفي الدقيقة 11 تسلم محمد أوناجم عرضية من زيزو قادمة من الناحية اليسرى وراوغ اللاعب المغربي نظيره محمد ناصف وسدد بيسراه في الشباك.

لكن عقب العودة لتقنية الفيديو تأكد من وجود أوناجم في موقف تسلل وتم إلغاء الهدف.

وجاءت أخطر فرص طلائع الجيش بتسديدة من عمرو جمال من داخل منطقة الجزاء وشتتها جنش.

وأرسل طارق حامد تمريرة بينية لمحمود علاء الذي سدد كرة ساقطة بدلا من التسديد بشكل مباشر لتذهب الكرة إلى خارج الملعب.

وفي الدقيقة 32 اضطر الزمالك لإجراء تبديلا اضطراريا بخروج أوناجم للإصابة وأشرك مصطفى فتحي بدلا منه.

وعقب أربع دقائق حصل طلائع الجيش على ركلة حرة من أمام منطقة الجزاء سددها أحمد سمير ببراعة بيسراه لتسكن الشباك وتعلن عالهدف الأول لفريقه.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من الضائع أدرك شيكابالا التعادل للزمالك بطريقة رائعة من ركلة حرة سددها بيسراه.

قائم وتألق محمد بسام

بدأ الشوط الثاني بضغط من طلائع الجيش وأطلق أحمد سمير تسيدة قوية من ركلة حرة ولكنها مرت أعلى مرمى الزمالك بقليل.

وأجرى طلائع الجيش أول تبديلاته بإخراج فرانك ستيفن ومشاركة مصطفى جمال.

وسدد زيزو كرة أرضية زاحفة تصدى لها محمد بسام بثبات.

وفيي الدقيقة 63 أجرى الزمالك ثاني تبديلاته بمشاركة أسامة فيصل بدلا من شيكابالا.

وأنقذ جنش الزمالك من هدف محقق في الدقيقة 65 بعد تبادل سريع للكرة بين أحمد سمير وعمرو جمال لكن حارس الزمالك يتصدى لتسديدة يسارية من لاعب الطلائع.

وبعد ثلاث دقائق سدد أحمد سمير كرة جديدة تصدى لها جنش.

وأجرى طلائع الجيش ثاني تبديلاته بمشاركة عمرو مرعي بدلا من عمرو جمال.

وكاد مهند لاشين يسجل هدفا ثانيا للطلائع لكن القائم الأيمن تصدى لتسديدته.

واحتسب الحكم محمود البنا ركلة جزاء لأسامة فيصل بداعي عرقلته قبل أن يعيد مشاهدة اللقطة وألغى قراره.

واحتسب الحكم خمس دقائق وقت بدل من الضائع وكاد محمد أشرف "روقا" يسجل هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة بتسديدة قوية لكن محمد بسام تألق وحولها لركلة ركنية.

وانتهى الوقت الأصلي للقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله ليتم اللجوء لشوطين إضافيين.

أحمد سمير وعمرو مرعي يؤكدان انتصار الطلائع

مع بداية الشوط الإضافي الأول حصل أحمد سمير على ركلة جزاء بعد عرقلته من إسلام جابر.

وحول أحمد سمير الكرة بنجاح على يسار جنش ليعلن عن الهدف الثاني لطلائع الجيش في الدقيقة 95.

وكاد ناصر منسي يسجل هدفا رائعا بعد تسديدة رائعة بيمناه على الطائر من الناحية اليمنى ولكن الكرة ذهبت لخارج الملعب.

وأجرى طلائع الجيش تبديلا اضطراريا بمشاركة حسن مجدي بدلا من أحمد عبد الرحمن "زولا".

وطلب لاعبو الزمالك الحصول على ركلة جزاء لكن الحكم لم يحتسب أي شيء والفيديو أيد قراره في الدقيقة 103.

وبين الشوطين الإضافيين أجرى طلائع الجيش تبديلا جديدا بمشاركة إسلام محارب بدلا من أحمد سمير.

وطلب لاعبو الزمالك الحصول على ركلة جزاء بعد ارتطام الكرة بلاعبي الطلائع إثر ركلة حرة من أمام منطقة الجزاء لكن لم يتم احتساب أي شيء.

وفي الدقيقة 113 فشل جنش في التصدي لتسديدة قوية من محمد ناصف ليكملها عمرو مرعي في الشباك ويعلن عن الهدف الثالث لطلائع الحيش.

لم يحدث جديد لتنتهي المباراة بانتصار تاريخي لطلائع الجيش بثلاثة أهداف لهدف.