وجّه فيديريكو فالفيردي لاعب ريال مدريد، نقدا مفاجئا إلى نفسه، عقب الفوز على ريال بيتيس.

ريال مدريد تغلّب بصعوبة على مضيفه ريال بيتيس بثلاثة أهداف مقابل هدفين في ملعب بينيتو فياماريان، بالجولة الثالثة من الدوري الإسباني.

وقال لاعب وسط أوروجواي بعد اللقاء: "بدأنا المباراة بشكل مميز، لكننا تراجعنا كثيرا بعد ذلك، والفريق المنافس اندفع للأمام. المدرب جعلنا نغيّر بعض الأشياء بين الشوطين".

وتابع: "أي أحد في هذا الفريق سيبحث عن الانتصار دائما، ونشعر بالغضب عندما لا تسير الأمور بشكل جيد".

وأوضح: "على المستوى الشخصي فيجب علي أن أعترف أنني لم أقم بالأمور بالشكل الذي يجب أن يقدّمه لاعب في ريال مدريد".

وأتم: "لم أر الحالات التحكيمية، أركض في الملعب فقد ولا أركز في هذه اللقطات".

يأتي هذا النقد الذاتي رغم فوز فالفيردي بجائزة رجل مباراة ريال مدريد أمام بيتيس.

فالفيردي سجّل هدف ريال مدريد الأول، وبدأ هجمة الهدف الثاني، وأكمل 51 تمريرة صحيحة من أصل 55، واسترجع الكرة 7 مرات من المنافس.

ليرفع ريال مدريد رصيده إلى 4 نقاط في المركز الخامس مؤقتا مع تبقي مباراة مؤجلة في رصيده، ويتجمد رصيد بيتيس عند 6 نقاط من 3 مباريات في المركز الثاني.

الفوز هو الأول لـ ريال مدريد في الدوري الإسباني هذا الموسم بعد تعادله أمام ريال سوسيداد دون أهداف في الجولة الماضية.

بينما اهتزت شباك ريال بيتيس لأول مرة، وعرف طعم الهزيمة الأولى، بعد فوزه بشباك نظيفة في أول جولتين.

ريال مدريد فك عقدة بيتيس الذي لم يستطع الفوز عليه في آخر 3 مواجهات بينهما.

بل إن آخر هزيمة محلية لـ ريال مدريد كانت على يد بيتيس نفسه في 8 مارس الماضي قبل التوقف الطويل بسبب جائحة كورونا مباشرةً.

الفوز ثمين لأن بيتيس هو أكثر فريق تغلب على ريال مدريد في وجود زيدان، إذ تفوق على الميرنجي في 3 مناسبات.

كما وصل ريال مدريد إلى 100 انتصار في الدوري الإسباني تحت قيادة زيدان من أصل 147 مباراة.

وعجز مانويل بيليجريني مدرب بيتيس عن الفوز على فريقه الأسبق الذي قهره في 3 مباريات من أصل 20 صداما بينها.

اقرأ أيضا:

تصريح مثير من باتشيكو عقب وصوله مصر

رضا عبد العال يكشف ما حدث مع كهربا